يمكن أن تؤثر الأورام الحميدة والخبيثة / السرطانية في الأعضاء التناسلية لدى الذكور وذلك بالتأثير المباشر بالضغط أو من خلال الغدد التي تنتج الهرمونات المتعلقة بالإنجاب مثل الغدة النخامية ، وفي بعض الحالات يمكن أن تؤثر الجراحة أو العلاج الكيماوي أو الإشعاعي لعلاج الأورام على خصوبة الرجل .